ocp

الوزير حصاد يتوعد غشاشي “الباكالوريا” بـ5 سنوات حبسا

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.



انطلقت امتحانات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة الباكلوريا، أمس الثلاثاء، وسط مخاوف تتزامن مع التجرية الأولى لتطبيق القانون رقم 13ـ02 المتعلق بزجر الغش في الامتحانات والمباريات المدرسية المصادق عليه في غشت الماضي. 

وحسب يومية “الصباح” في عددها ليومه الأربعاء، فالعقوبات الجنائية تصل فيه إلى الحبس من ستة أشهر إلى خمس سنوات والغرامات من 5 آلاف إلى 100 ألف درهم، مضيفة أن محمد حصاد، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، وزع عبر المركز الوطني للتقويم والامتحانات والتوجيه، دليلا من 22 صفحة خاصة بالمترشحين يتضمن «تذكيرا » بقانون زجر الغش والعقوبات التأديبية والجنائية التي تنتظر «أصحاب النقلة»، كما يحذرهم من مغبة التحايل على الفصول والمواد الصريحة للقانون التي تمنع اصطحاب الوسائل الالكترونية والهواتف واللوحات إلى مركز الامتحان، وتسريب الأسئلة ونسخ الأجوبة والاتجار في المواضيع وتسهيل تداولها بين التلاميذ. 
وذكرت اليومية أن ضبط عمليات الاختبارات وإجراءاتها يشكل خلال الدورة العادية والاستدراكية تحديا لوزارة التربية الوطنية والمركز الوطني للتقويم والامتحانات والتوجيه تحديدا الذي يعيش أياما عصيبة، تزيد من صعوبتها صفحات مواقع التواصل الاجتماعي المتخصصة في «تسريب» الاسئلة، وإعداد الأجوبة وتوزيعها إلى المترشحين داخل الفصول عبر تقنيات إلكترونية معقدة. 
وقالت اليومية إن وزارة التربية الوطنية أعلنت في وقت سابق، عن عدد المترشحين لاجتياز الدورة الأولى، إذ بلغ عددهم 414 ألفا و616 مترشحا، مقابل 431 ألفا و934 مترشحا الموسم الماضي، أي بتراجع بنسبة 4 في المائة، يعزى إلى تراجع مترشحي الأحرار بـ20 في المائة. 
وأوضحت اليومية أن التعليم العمومي يمثل 71 في المائة من العدد الاجمالي للمترشحين، حسب إحصائيات وزراة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، يليه المترشحون الأحرار بنسبة 22 في المائة، ثم التعليم الخصوصي بنسبة 7 في المائة. 
وحسب اليومية دائما، تجرى اختبارات الامتحان الوطني بعد ثلاثة أيام من امتحانات الدورة العادية للامتحان الجهوي للسنة الأولى باكلوريا التي ستنطلق الجمعة المقبل وتستمر يومين، على أن تجري امتحانات الدورة الاستدراكية يومي 7 و8 يوليوز المقبل. 
وتتصدر أكاديمية البيضاء ـ سطات أعداد المترشحين، تليها الرباط ـ سلا ـ القنيطرة، ثم فاس ـ مكناس، فمراكش ـ آسفي، ثم طنجة ـ تطوان، تليها سوس ماسة، فبني ملال ـ خنيفرة، ثم الشرق، فدرعة ـ تافيلالت، وكليم ـ واد نون، ثم العيون ـ الساقية الحمراء، فالداخلة وادي الذهب بنحو ألفي مترشح.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.