الرئيسية » أخبار الساعة » في غياب السور : كلاب ومشعوذون يعيثون فسادا في مقبرة دوار سيدي كسيكسو (المهاودة) جماعة أولاد حسون الحمري.

في غياب السور : كلاب ومشعوذون يعيثون فسادا في مقبرة دوار سيدي كسيكسو (المهاودة) جماعة أولاد حسون الحمري.

لفور تنمية عزيز اعمارة

استنكر مواطنون قاطنون بدوار سيدي كسيكسو جماعة أولاد حسون الحمري قيادة لبركيين ، الواقعة بالنفوذ الترابي لإقليم الرحامنة ، ما وصفوه بـ”الوضع المزري والخطير” الذي تعرفه المقبرة بسبب غياب “سور” من شأنه أن يحمي حرمة الموتى.

وأكد مجموعة من الفاعلين الجمعويين بنفس الدوار عبر صفحاتهم الفيسبوكية أن منظر المقبرة “موحش”، مشيرا إلى أن أغلب القبور محفورة بسبب إهمالها من قبل الجهات المسؤولة وعدم بناء سور لحمايتها من عوامل التعرية”والكلاب الضالة وغيرها .

وكتب أحدهم أن “الساكنة فقدت الأمل في إيجاد حل لهذه المعضلة، من خلال بناء سور لحماية القبور ورفات الموتى، وأضاف بأن “المئات من الشكايات التي رفعت إلى مختلف الجهات المسؤولة من طرف الساكنة والفعاليات الجمعوية، قصد التدخل لصيانة المقبرة، لم تحل المشكلة، رغم بعض الوعود التي تتلقها الساكنة من طرف المسؤولين.

وللإشارة المقبرة توجد في مجال مفتوح تمر بجانبها مجموعة من الطرق ، بالإضافة الى العشرات من الكلاب الضالة تصول وتجول داخلها، ما يجعلها عرضة للنبش”، كما انها اصبحت عرضة للمشعودين.

هذا وطالب  عدد من الساكنة  من المجلس الجماعي وكل المسؤولين بمنطقة الرحامنة ، بالتدخل العاجل لبناء سور من أجل حماية حرمة المقبرة والأموات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *