ocp

هذا ماناقشه المجلس الاقليمي للرحامنة وصادق عليه

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

وافق المجلس الاقليمي للرحامنة على مقترح مشروع إنشاء مسبح جماعي بصخور الرحامنة استجابة لملتمس كان وجهه عدد من أعضاء هذا المجلس المحسوبين على الرحامنة الشمالية والتي دقوا فيها ناقوس الخطر الذي بات يتهدد حياة شباب المنطقة بعد أن وصل الوضع  لفقدان 9 منهم لحياتهم بنهر أم الربيع  خلال صيف هذه السنة فقط.

المجلس الذي ترأس أشغاله عامل الرحامنة السيد عزيز بونيان صباح يوم الاثنين 11 دجنبر أكد على أن التفكير قائم  لتشييد مسبح ببلدية سيدي بوعثمان .

هذا وبعد استكمال هياكله أرجأ المجلس الاقليمي للرحامنة المناقشة والمصادقة على كناش التحملات لتمويل أنشطة الجمعيات الى حين ظهور الجهاز الذي سيكفل له تلقي ودراسة المشاريع المنبثق عن اليوم الدراسي الخاص بجمعيات امجتمع المدني الذي انعقد قبل ذلك بعمالة الرحامنة.
الدورة عرفت كذلك مناقشة برمجة الفائض التقديري لسنة 2018 . كما شمل النقاش عدد من المشاريع القادمة والتي من المزمع انجازها بشراكة المديرية العامة للجماعات المحلية وتهم على الخصوص تشييد 50 حجرة دراسية للتعليم واصلاح عدد من الطرق الثانوية الرابطة بين صخور الرحامنة وسيدي غانم ، وبين جماعة  بوروس ومراكش.

هذا ولم يفت عامل الرحامنة خلال تدخلاته إلى التأكيد على التوجه الجديد الذي ينبغي الاعتناء به وهو العنصر البشري مشددا على أن العمران هو تحصيل حاصل وأن بناء الإنسان يبقى هدفا استراتيجيا للبلد. قبل أن يقدم رؤية جديدة لتطوير القطاع الرياضي بالمنطقة عبر اقتراح خلق مجلس اقليمي للرياضة. 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.