ocp

أستاذ و شرطي يفشلان في الانتحار بآسفي في يوم واحد

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.


أنقد أستاذ بثانوية الإدريسي بآسفي، من موت محقق زوال الأربعاء 14 فبراير 2017، بعد أن عمد إلى محاولة الانتحار داخل المؤسسة، باستعمال قطعة ثوب، وتدخل زملاء له لإنقاذه، ونقله صوب قسم المستعجلات بمستشفى محمد الخامس بآسفي، حيث غادره بعد تحسن وضعيته الصحية والنفسية.


وكشفت مصادرمحلية، ان الاستاذ الذي حاول الانتحار شنقا يدرس مادة التربية البدنية، وان دافعه لوضع حد لحياته هو مشاكل عائلية.

وعلى بعد دقائق قليلة، من محاولة الانتحار الفاشلة لأستاذ التربية البدنية، استقبل مستشفى محمد الخامس بآسفي، شرطيا حاول هو الآخر الانتحار بواسطة مبيد للفئران، حيث خضع لغسيل معدة، وأسفر الحادث عن قدوم مسؤولين أمنيين كبار إلى قسم المستعجلات، حيث فتحت تحقيقات حول الأسباب الحقيقية لمحاولة انتحار رجل الأمن المذكور، والذي يشتغل حاليا بمدينة مراكش، بعد أن اشتغل طويلا بالدائرة الأمنية لمنطقة كاوكي بآسفي، وثم تنقيله قبل أشهر تأديبيا نحو مدينة أكادير.

وفي الوقت الذي لم يكشف فيه، عن أسباب ودوافع محاولة انتحار الشرطي، فقد أكدت مصادر طبية، أنها المحاولة الثانية له في ظرف أقل من 15 يوما.






اسفي كود

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.