ocp

بنجرير تتحول لمارستانا بسبب جحافل الحمقى المشردين

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

العتوبي عبدالاله

تعرف ابن جرير بكل شوارعها و أحيائها خصوصا وسط المدينة انتشارا غريبا لذوي الأمراض العقلية و المجانين إذ يصير ملفتا للأنظار ذلك الكم الهائل منهم و منهن وهم يجوبون المقاهي طلبا للدراهم أو السجائر في غياب واضح لأي سياسة تهمهم في الايواء و حفظ سلامتهم الجسدية و سلامة المواطنين من أي احتكاك بهم قد يحدث أضرارا لا قدر الله…ابن جرير أو المارستان الكبير تعج أصلا بمجانينها و يزداد التزاحم بالمرحلين نحوها من مدن أخرى خلال الزيارات المهمة و المرتقبة أو كذلك لقلة وعي مسؤوليها بحجم الخطر المحدق بساكنتها من هؤلاء الفئة…فعدم وجود مراكز لدعمهم النفسي و مصاحبتهم أو جدران لايوائهم يجعلها قنبلة موقوتة للصحة النفسية خصوصا حين يرى الصغار تلك التحركات الغريبة تمتزج بقهقات عالية و تهديدات و صرخات و كلام منفرد بين الذات العميقة الخارجة عن محيطها…و كذا حين يحاول الكبار استفزازهم لفعل حركات تضحك فقط من ليس إنسانا أو تقديم طلب لهم بقول كلام مشفر يجعل قوة وعيهم متلاشية أمام الحمق الكبير الذي نعيشه جميعا…سلوكات بعيدة كل البعد عما يمكن أن يتقدم لصالح الصحة النفسية و لاتزيد في غير تأزمها و انحطاطها و معايشة الواقع الذي لن يزيد بغير جلب الكثير منهم من جهات مختلفة نحو هذه البؤرة الحمقاء….

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.