الرئيسية » أخبار الساعة » في ندوة القراءة لبيت الحكمة وفور تنمية إجماع على أن مجتمع المعرفة لا يستقيم إلا بالحق في القراءة والتعليم.

في ندوة القراءة لبيت الحكمة وفور تنمية إجماع على أن مجتمع المعرفة لا يستقيم إلا بالحق في القراءة والتعليم.

فور تنمية

بشراكة بين بيت الحكمة بالثانوية التقنية الرحامنة ببنجرير ومنتدى فور تنمية احتضنت مكتبة مؤسسة الثانوية السالفة الذكر  ندوة ثقافية عصر اليوم السبت سادس مارس حول موضوع القراءة والتحديات الراهنة .

الندوة حضرها عدد من التلاميذ والاطر التربوية ونشطتها باقتدار التلميذة سليمة العثماني فيما أبدع فيها   التلاميذ عثمان السلماوي وهدى  مكوار وفاطمة الزهراء الشايب ومروان مزوار  بمداخلات قيمة حول مواضيع القراءة والحجر الصحي والقراءة ومواقع التواصل الاجتماعي والقراءة وبناء الشخصية وأخيرا مقاربة علمية لفعل القراءة.

هذا وخلال نقاش مثمر بين التلاميذ وعدد من الفعاليات الثقافية الحاضرة أجمع  الكل  على أن القراءة شرط وواجب وحق وضرورة لتأسيس مجتمع إنساني. وهي مدخل أساسي لمجتمعات المعرفة التي  لا تستقيم إلا بالحق في القراءة والتعليم.

 وركزت  بعض المداخلات على ان خلاص المجتمع  من جهله لايمكن ان يحصل  دون تنمية القدرات المعرفية لأفراده , منوهين بتجربة بيت الحكمة وداعين لنشر  ماسموه وباء القراءة في كل المؤسسات التعليمية دعما لمجتمع  الثقافة والقراءة والمعرفة.

وفي ختام هذا النشاط سلمت الجهات المنظمة مجموعة من الشواهد التقديرية للتلاميذ المشاركين في الندوة ضاربين موعدا في انشطة تقافية تثقيفية قادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *