ocp

هذا هو المشروع الذي تحتضنه جماعة سيدي عبد الله وكلف 6 ملايير و 600 مليون سنتيم

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

عثمان احريكن
إحتضنت منطقة “خرواعة” الخلابة بجماعة سيدي عبد الله صبيحة يوم الثلاثاء 13 فبراير 2018 لقاءا تواصليا مع مجموعة من فلاحي الجماعة، ترأسه كل من السيد المدير الإقليمي للفلاحة و السيد رئيس جماعة سيدي عبد الله و عضو الغرفة الفلاحية لجهة مراكش آسفي و السيد قائد قيادة أولاد تميم، بالإضافة إلى السيد رئيس الجمعية الإقليمية لمنتجي الزيتون و السيد رئيس جمعية سيدي عبد الله للسقي.
و تمحور هذا اللقاء الذي حضره عدد مهم من فلاحي المنطقة، حول مشروع يروم تحويل طرق السقي المعتمدة بالدواوير المتواجدة على ضفاف نهر أم الربيع من العشوائية إلى العقلنة و التدبير عن طريق إعتماد تقنية السقي الموضعي.حيث ستشيد العديد من الصهاريج المجهزة بمضخات في إطار هذا المشروع الضخم الذي خصص له إعتمادات مالية بلغت 6 مليار و 600 مليون سنتيم ،كما ستجهز العديد من الضيعات بدواوير أنزالة المخاربة و أولاد عبد الواحد و أولاد بركة و الكارة و الحجير البيض و السراحنة و لكرع و بني خيران.
و من شأن هذا المشروع أن يساهم بشكل كبير في تطوير الفلاحة السقوية بالمنطقة ،و ذلك عبر ترشيد إستعمال المياه و الطاقة و بالتالي تخفيض تكلفة الإنتاج و الرفع منه. كما سيساهم هذا المشروع الذي أفرج عليه من بعد طول إنتظار بفضل تظافر مجهودات الغيورين على المنطقة من مسئولين و فعاليات جمعوية،  في تأطير فلاحي المنطقة الذين عبروا عن إستحسانهم لهذه المبادرة التي ستضمن إستفادتهم من نصيبهم في مياه الري بشكل قانوني و معقلن.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.