ocp

لاإحتفال بالمرأة القروية بالرحامنة في يومها العالمي ماعدا تقرير صحفي لمجلة قناة الجزيرة

0

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ابراهيم روكتان

لم تظهر ، باقليم الرحامنة معالم الاحتفال باليوم العالمي للمرأة القروية ، علما ان اغلب سكان الاقليم قرويون.

وبالعودة لواقع المرأة القروية باقليم الرحامنة فهي تعيش ظروفا صعبة ، حيث تشتغل عددا كبيرا من الساعات في اليوم ، لمساعدة زوجها في اعماله ، التي تخص البهائم. ، وكذلك اعمال الطبخ في غياب وسائل عصرية ، مع رعاية اطفالها ، زيادة على ذلك الاعمال الشاقة خارج البيت في بعض الاحوال .علما ان الفلاحة في منطقة الرحامنة ، تعتمد على التساقطات المطرية ، التي لا تكون منتظمة عبر السنوات ،حيث يغلب النشاط الرعوي في انتاجهم . 


وتبقى المراة الرحامنية القروية ، تعيش تهميشا ، و نكرانا لانوثتها ، التي منحها الله إياها . 

إلى ذلك كانت مجلة قناة الجزيرة الاخبارية قد خصصت ملفا صحفيا حول معاناة المرأة القروية باقليم الرحامنة استعرضت فيه مختلف الاشكالات التي تعانيها .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.