الرئيسية » أخبار الساعة » في انتظار” گودو” أو المركب الثقافي لبنجرير الذي طالت أشغاله

في انتظار” گودو” أو المركب الثقافي لبنجرير الذي طالت أشغاله

مرت سنوات عديدة على انطلاق الاشغال بالمركب الثقافي لبنجرير والذي خلفت فكرة إنجازه استحسان جميع الفعاليات الثقافية  نظرا لما سيضفيه من دينامية على المشهد الثقافي بالمنطقة, وعلى الرغم من التراجع ولأسباب غير مفهومة عن بناء قاعة كبرى للعروض قيل أن سعتها تتسع لـ 800 كرسي فإن المهتمين ظلوا يمنون النفس بإعطاء دفعة ايجابية لهذا المشروع , لتأتي زيارة وزير الاتصال والثقافة  الاعرج لهذا المركب شهر مارس من السنة الفارطة 2018 , وهي الزيارة التي استبشر بها الفاعلون الثقافيون لعل وعسى تكون فاتحة خير للتعجيل بفتح أبواب هذه المؤسسة الثقافية, لكن الحلم لم يتحقق منذ سنة و4 أشهر وهو مايطرح علامات استفهام كبيرة حول من يتحمل مسؤولية هذا التأخير  الغير المبرر خاصة وأن مدينة صاعدة كبنجرير يلزمها التوفر على مركب من هذا الحجم في ظل تنظيمها لعدد  التظاهرات الوطنية والدولية.

وفي اتصال بجريدة فور تنمية أكد بعض الناشطون الجمعويون أن تأخير استمرار فتح  المركب الثقافي الجديد مخالف للمنطق السليم، في مدينة تحفل بالعديد من الطاقات والمواهب تمني النفس بإيجاد الفضاءات التي من شأنها استيعاب إمكانياتهم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *